أسرار الصلاة (3)

لقدفرض الله تعالى علينا الصلاة ليس ليرهقنا أويثقل علينا بل نعمة وفضل منه علينا ولنا ….فصلاتنا لن تزيد او تنقص من ملكه شيء ونحن الذين بحاجة لهذه الصلاة وهو الغني عنا وعن صلاتنا .

فان كنا لا نراها كذلك فتاملوا معي قوله تعالى(ذلك بان الله لم يك مغيرا نعمة أنعمها على قوم حتى يغيّروا ما بأنفسهم وأن الله سميع عليم)الانفال(53)

ان خالق الخلق هو اعلم بهم وبما يصلحهم فان غيّرنا نظرتنا للصلاة وفهمنا جزءاً من حقيقتها سنرى انها أكبر نعمة من المولى حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلّم (خير اعمالكم الصلاة)

كيف ذلك : بعد الوضوء التام والصحيح وتهيئة اجسامنا وانفسنا وأرواحنا للوقوف بين يدي الله تعالى لنتامل لماذا نقف اولا طاعة لله الذي يريد لنا كل الخير والمحبة والفائدة نقف ووجهنا للكعبة

المشرفة مركز الكون ومركز الطاقة الايجابية في الكون  ننوي بقلوبنا التوجه لله تعالى نرفع اليدين حذو الاذنين بتكبيرة الاحرام يوجد في باطن ايدينا شاكرتين ثانويتين تتصلان   بشاكرة القلب

كما تتصل ايدينا الى الصدر,وكأن هاتين الشاكرتين هما اذنان للقلب فعند رفعهما جانب الاذنين ,كأننا نفتحهما لنسمع ونستمع ونصغي لكلام الله الينا قائلين :   (الله أكبر)

ان لكل حرف في اللغة العربية تردد خاص به واجتماع الحروف يعطي ترددات محددة واقوى هذه الترددات هوحرف الالف وهذه الترددات لها تأثيرها المذهل على خلايا الدماغ وخلايا الجسم

وكأن هذا التردد القوي ينبّهنا بأننا سندخل للصلاة, للصلة ,للعلاقة بين العبد وربه ولندع اليدين مرفوعتين لبرهة من الزمن حتى نشعر اننا بدأنا نتلقى هذه الذبذبة الايجابية التي بدأت تدخل

القلب عن طريق باطن اليدين وتدخل  عقلنا عن طريق الاذنين .ترفع اليدان ب أربعة مواضع : عند تكبيرة الاحرام وقبل الركوع وعند الاعتدال من الركوع وفي بداية الركعة الثالثة:

نبدأبقراءة سورة الفاتحة وهي أم القرآن وام الكتاب علينا قراتها بتروي وان نقف عند كل آية نتدبرها ونستمع لجواب الله تعالى لنا وتتألف من 7 آيات كل آية تؤثر على شاكراتنا السبعة تنظفها

وتبرمجها وتنظمها وتذكّروا أن ( من صلّى ركعتين لا يحدّث بهما نفسه غُفر له ما تقدّم من ذنبه )كما أخبرنا الحبيب المصطفى …..بندأبقراءة الفاتحة واول الآيات :

1- بسم الله الرحمن الرحيم :لنتدبرها : تتعلق بشاكرة التاج الشاكرة المسؤولة عن الروحانيات والعلاقة مع الله تعالى وكأننا نستمد من المولى عزوجل الطاقة الروحية القصوى والاقوى وفي

الحديث الشريف (كل عمل لا يبدأ ببسم الله فهو ابتر)فلنشعر قدر الامكان بقوة بسم الله الرحمن الرحيم تتنزل علينا .

2-الحمد لله رب العالمين:تتعلق بشاكة الجبين المسؤولة عن رؤية الحقائق والبصيرة والكشف وهذه الشاكرة لها علاقة وثيقة بالغدة الصنوبرية في الدماغ ومن وظائف هذه الغدّة استقبال الذبذبات

الروحية والغيبية فمن اين تستمد عين البصيرة النور لتبصر الحقائق ؟؟ انها تستمدها من القلب المتصل بخالقه فاذا أضاء القلب بنور الايمان والمحبة والاستقامة أرسل نورا الى الغدةالصنوبرية

فتتنشّط وتعكس هذا النورالى شاكرة الجبين فيرى الانسان بعين قلبه ما لا تراه عينيه  ,وهنا نحمد الله تعالى و نشكر ه لانه أمدنا بالطاقة الروحية وانه سيطلعنا على

الحق وحقائق الامور وسينير لنا ابصارنا وبصائرنا . كما ان السجود ينشّط عمل الغدة الصنوبرية لتتلقى من القلب الأسرار ..وهنا يقول لنا تعالى وهو فرحا بعباده (حمدني عبدي )

3-الرحمن الرحيم : تؤثر على شاكرة الحلق( العملية)وهي المسؤولة عن التعبير والتحدث والتواصل مع الآخرين  وكأنه تعالى يريدنا ان ندعو اليه بالحكمة والرحمة والموعظة الحسنة وان نتخلق

بصفات الرحمة بعلاقتنا مع الآخرين.وهنا يقول رب العزة أثتى عليّ عبدي فمن كان يصغي لهذه المناجاة بين العبد وربه فهو حقا في الصلاة وليكن هدفنا في الصلاة ليس الوصول لدرجة الخشوع

انما ان نصغي لهذه المناجاة دوما فلا صلاة تشبه اختها في العطاء الالهي يقول تعالى(ولدينا مزيد )

4- مالك يوم الدّين: تؤثر على شاكرة القلب (الشاكرةالعقلية)( لهم قلوب لا يعقلون بها)فقلوبنا بين يدي الرحمن يقلّبها كيف يشاء (اللهم ثبت قلوبنا على دينك) وهي مسؤولة عن التوحيد

والعقائد الدينية والمشاعر السامية وهو تعالى المالك الحقيقي للقلوب وللخلق والاكوان كلها. وهنا يجيبنا الله مجّدني عبدي .(لمن الملك اليوم لله الواحد القهّار)(لله الامر من قبل ومن بعد)

5-اياك نعبد واياك نستعين : تؤثر على شاكرة العاطفة (الشاكرة المركزية )المسؤولة عن عواطفنا وذكاءنا  وسعينا في هذه الحياة هنا نستعين بالله وحده لا احد غيره ونعبده وحده وكل عمل

ينقلب بالنية الى عبادة ففي كل لحظة من حياتنا وبكل عمل صغيراً كان أم كبيراً فنحن نعبدك ونستعين بك يارب فأعنّا ولا حول ولا قوة لنا الا بك فنحن دون الاعانة الربانية لا شيء.هنا يقول لنا

المولى (هذا بيني وبين عبدي)

6-اهدنا الصراط المستقيم : تؤثر على شاكرة الجذر المسؤولة عن الصحة والشباب والقوة  ونطلب هنا من الله الهداية فان لم يهدينا فنحن في ضلال وغواية الشيطان ونحن سنسأل يوم القيامة

عن شبابنا وعمرنا ووقتنا وفيم أفنيناه وامضيناه.هنا يقول المولى (هذا لعبدي ولعبدي ما سأل)والصراط المستقيم هو طريق الحق الثابت والاقصر والاحب الى الله تعالى ونحن نحتاج لهذا الصراط

المستقيم في كل عمل نقوم به مهما كان صغيرا .

7-صراط الذين انعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضآلين : تؤثر بشاكرة القاعدة المسؤولة عن الحياة والوجود والثبات هنا نشعر بانه تعالى اعطانا بالفعل كل ما سالناه ربما لا تدركه عقولنا

ولكن أخذناه بالفعل وسنشعر بذلك بعد فترة فالصلاة عروج وارتقاء ولا يوجد لحظة مثل التي قبلها وهكذا هو عطاء الله .فان احببتم  بعد الانتهاء من الفاتحة نقول بقلبنا الحمد لله .

وعندما نقرأ آيات من القرآن علينا ان لا نسرع بل نحاول ان نتلوها وكأننا نسمعها للمرة الاولى.

نتهيأللركوع بتكبيرة (الله أكبر)  لتذكيرنا اننا لا نزال بمناجاة رب العالمين ونركع بمد الظهر على استقامة واحدة نحو القبلة وكلما كان الظهر مستقيما كلما انسابت الطاقة الايجابية الى اجسامنا

وهذا الركوع هو تهيئة للسجود نركع ونسبح الله على  فضله علينا ان اجرى كلامه وهوالقرآن على ألسنتنا وفتح اذهاننا لنتدبر واصلح سلوكنا فالصلاة عملها انها تنهى عن الفحشاء والمنكر وقد

كان ان شاء الله تعالى نرى فضل الله فنسبّحه (سبحان ربي العظيم وبحمده)

يقول رسولنا الكريم: (إن العبد إذا قام يصلي أُتِي بذنوبه فَجُعِلَت على رأسه وعاتقه ، فكلما ركع أو سجد تَسَاقطت عنه .)

لنستشعر هنا بهذا الحديث الشريف ونرى فضل ومحبة الله لنا كيف يرفعنا اليه ويخلّصنا من آثامنا ومشاكلنا.

نتابع تتمة الصلاة في المرة القادمة بعونه تعالى

نورالهدى

 

is

 

 

 

 

 

 

 

 

Pin It

2 thoughts on “أسرار الصلاة (3)

  1. السلام عليكم ؛؛ جزاكِ الله خيرًا .. ادعي لكل من يقرأ أن يصل إلى هذه الدرجة من الشعور والخشوع والخشية .. تقبل الله منا ومنكم .. وأثابكي حسن الثواب ~$~

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *