الامراض النفسية والاجتماعية

علاقة علم التردد بعلم النفس الاجتماعي

لقد سبق وتحدثنا في الدروس الماضية عن الترددات وعن أنواعها وارتباطها بالشاكرات,وأننا بواسطة هذه الترددات نستطيع معرفة نفسيات الأشخاص.
ومن هنا نجد أن علم التردد له علاقة قوية بعلم النفس الاجتماعي,حيث يمكن تقسيم البشرية إلى سبع أنواع وكل نوع متأثر بتردد أو اثنين, ولكن من نادر مانجد شخص يمتلك أربع أنواع من التردد..ماعدا المحترفين الذين يكونوا قد وصلوا للسبع أنواع..عندها سيسمّوا بالخارقين.

المشكلة بعلم التردد أنك من الممكن أن تحب أحد هذه الترددات وتتعلق به..ويرفض اللاوعي التواصل مع تردد أخر ,أو من الممكن أن يتأثر الشخص بترددات الأخرين ويأخذ من ترددهم.
نعلم هنا أن الأشخاص لديها القدرة على التأثير على الأخرين بتردداتها, ويمكن أن نغير تردد الأشخاص الذين حولها,لذلك نجد أن الطلاب عندما يجلسوا مع المعلمين تتغير طريقة تفكيرهم وحياتهم,وعندما الفاشلين يجلسوا أمام الناجحين تتغير حياتهم وتردداتهم….أي ((يتأثروا بالأشخاص الذين يجلسوا معهم))..والعكس صحيح,لذلك المحترفين يحاولون دائما” التأثير على الأخرين وعدم اكتساب تردداتهم.
مثال:
فتاة كانت تردداتها متأثرة بالقاعدة والجذر وهي تمشي بالطريق سوف تحرّك الغرائز من حولها من الشباب…ونفس الفتاة إن جلست أمام الأحد الأشخاص وكان تردده التاجي قوي فسوف يؤثر بالفتاة ويجعلها تلجأ للإيمان…
وهذا ما نجده عند الممثلات العرب والمغنيات يفتنون العالم بتردداتهم الأرضية البحتة…وفي يوم وليلة نجدهم تغيّروا إلى الترددات العلوية, وإن سألتهم!!!! سيقولوا جلسنا مع أحد الصالحين أو أحد العارفين…

عزيزي القارئ…يجب  أن تعرف هل أنت مؤثر أو متأثر؟؟؟؟!!!!!….
إن كنت مؤثر فلا يستطيع أحد أن يغيّر تردداتك…والأخرين تتغيّر تردداتهم بالتعامل معك.
(((أكثر من 99% من البشر متأثرون وليسوا مؤثرين))).

المؤثرين..قلائل جدا”و ولكنّهم ناجحون جدا”….
لكن….. حتّى هؤلاء المؤثرين إن لم يمتلكوا العلم سيصبحوا شخصيات ذو ترددات سلبية جدا”.

يجب أن ننظر للإنسان ليس على أساس أنه جبل قوي…بل ننظر له على أنه عبارة عن موجات وترددات تتغير على حسب الظروف…
عندما نعرف كل إنسان من الذين حولنا ماهي الموجة المؤثرة عليه سنعرف كيف نتعامل معه بكل بساطة…

وعندما نخوض في عالم الترددات سنعرف أننا نمتلك الجسد السليم والعمر الطويل وسوف نغير حياتنا وحياة الذين حولنا للأفضل.

إنّ أفضل مدرسة في العالم هي مدرسة علم التردد..فهي المدرسة التي تستطيع عمل العجب العجاب في الكون من دون أن تنتظر عشرات السنين لتطوّر نفسك…يكفيك فقط الاستماع للتردد المناسب..
يجب عدم ممارسة علم التردد من دون معلّم أو ماستر محترف,حتّى لاتتغير برمجتك فتصبح تردداتك فيها خلل.

على كل الأحوال راسلوني وسوف أقوم بتعليمكم وعلاجكم بعلم التردد….

ت1

 

Related posts

Leave a Comment